Tuesday, July 27, 2010

اليوم الأخير

| |


انتقلت الي زمن اخر احسست فيه بالدفئ

بالرغم من قربه من البحر..

علمت انها قادمه, فلها عطر مميز

واحسست بلمسه تداعب شعري

لم تكن تنوي الرحيل بهذه السرعه

نظرت اليّ فرأيت بحرا في عينيها

قلت لها فلنذهب.. البحر قريب من هنا

قالت دعيني أروي عليكي حكايات ستعجبك

قلت لها وما ادراكي اني احب الحكايات

ابتسمت وكان يملؤها الغرور

امسكت بيدي و اخذتني بعيدا عن الاصدقاء

أخبرتها بأني لست مختلفه..

قالت أحب نظراتك و جرائتك

قبلت احد اصابعها ووضعته علي شفاهي

لم اقصد تلك النظره التي اربكتها..

كانت تحب تلك الشرفه المطله علي البحر

تنظر منها صامته الي القمر

وكأنه يهمس بأذنيها بأسرار العالم

ولكنها وقفت تلك الليله حزينه

تنتظر.. شروق اليوم الأخير
leer más...

My Blog List

يد

يدك التي حطت على كتفي
كحمامة . . نزلت لكي تشرب
عندي تســاوي ألف مملكة
يا ليتهـــــــا تبقى ولا تذهب
تلك السبيكة . . كيف أرفضها
من يرفض السكنى على كوكب
لهث الخيال على ملاستها
وأنهار عند سوارها المذهب
الشمس نائمة على كتفي
قبلتهــــا ألفــا ولم أتعب
نهر حريري . . ومروحة
صينية . . وقصيدة تكتب
يدك المليسة . . كيف أقنعها
أني بها .. أني بها معجب
قولي لها تمضي برحلتها
فلها جميع . . جميع ما ترغب
يدك الصغيرة . . نجمة هربت
مــاذا أقــول لنجمة تلعب
أنا ساهر .. ومعي يد امرأة
بيضاء .. هل اشهى وهل أطيب؟

Followers

About Me

My Photo
simu
lOve is yOu
View my complete profile
 
 

Diseñado por: Compartidísimo
Con imágenes de: Scrappingmar©

 
Ir Arriba